الحدثالرئسيةتصريحاتحوارات

باسين لـ”خبر برس” : السعيد بوتفليقة يستحق “الإحترام” ومحمد عيسى وزير “فاشل”

خلال حواره لـ خبر برس قال رئيس المنظمة الوطنية للزوايا عبد القادر باسين أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة قد إستجاب لمطالب الشعب ، واصفا قرارات الرئيس بالقرارات الشجاعة ، وقال باسين أن الزوايا تؤيد أي قرار صادر عن بوتفليقة مهما كانت طبيعته وفي تعليقه على بعض الشخصيات قال باسين أن السعيد بوتفليقة رجل يستحق الإحترام وفي حديثه عن عبد الرزاق مقري قال أنه مناور سياسي  في حين وصف الوزير محمد عيسى بالوزير الفاشل .

 

في رأيك هل الرئيس بوتفليقة إستجاب لمطالب الشعب بتأجيله للإنتخابات ؟

نعم السيد المجاهد عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية استجاب للأصوات المنادية لا للعهدة الخامسة حفاظا على وحدة الجزائرين وعلى انسجام شبابنا وإن كان السيد الرئيس يحظى بقبول شعبي واسع  النظير ومن كل شرائح المجتمع  وهذا قرار شجاع من مجاهد وطني أفنى حياته في خدمة بلده.

 

أين الزوايا في ما أقدم عليه الرئيس وهي التي كانت تنادي بالعهدة الخامسة ؟

الزوايا تؤيد أي قرار يتخذه  رئيس الجمهورية لصالح البلاد والعباد فالزوايا لها التزام أبدي ومعنوي وأخلاقي مع فخامة الرئيس صحيح بالأمس القريب كنا طالبنا السيد الرئيس لعهدة جديدة وكنا أول من نادى وطالب رئيس الجمهورية لعهدة خامسة وفاء منا وقناعة بخدمة الجزائر والوصول بها إلى بر الأمان ولكن قرار السيد الرئيس هو قرار سيد ينبغي علينا إحترامه والعمل بتوجيهاته.

 

ماهو السيناريو المحتمل بعد تواصل المسيرات ورفض الشعب لقرارات الرئيس ؟

نحن الزوايا نساند وندعم قرار فخامة رئيس الجمهورية الداعي إلى الوحدة والانتقال السلس الديمقراطي للسلطة وحفاظا على المكتسبات التي حققها شعبنا بعد الاستقلال كذلك النصر الذي حققه بعد الوئام المدني والمصالحة الوطنية التي كانت مكسبا مهما تخطى به شعبنا أزمة سياسية دموية كادت ان تعصف بالأخضر واليابس .

 

رأيك في مطالب الحراك الشعبي المطالب بالقطيعة النهائية مع وجوه النظام الحالي ؟

لا يمكن بأي حال من الأحوال ان بكون هناك إقصاء لأي مواطن أو جهة مهما كانت فالجزائر بلد الجميع يبنيه الجميع دون إقصاء أو تهميش ولا يمكن ان نحمل أين كان مسؤولية الأزمة التي نعيشها ،ينبغي ان يكون حوار شامل و صريح و عميق وجامع لمعالجة كل المشاكل سواء كانت اجتماعية أو سياسية أو اقتصادية و إيجاد الحلول الممكنة لتجاوز اي أزمة أو انسداد.
هل الندوة الوطنية التي اعلن عنها رئيس الجمهورية ستحمل الحلول وتنقذ البلاد من الانسداد ؟
أولا يحب ان نتفائل خيرا في بناء جزائر قوية و موحدة تتسع لكل أبنائها الشرفاء الاخيار وكذلك طرح المشاكل الحقيقية لمعالجتها وعقد ندوة وطنية جامعة شاملة يشارك فيها الجميع دون قيد أو شرط ويكون الهدف منها توحيد صف الأمة دون تخويف أو تخوين أو تهويل أو الطعن في رجالات البلاد ونقدر جهود كل المسؤولين السابقين من احسن فهو مشكور ومن اخطأ فحسابه عند ربه دون احقاد أو خصومات أو خلافات شخصية وارى من خلال هذه الندوة ان تشكل منها لجان عديدة ،في كل القضايا منها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وصياغة دستور جديد واسأل الله ان تخلص نوايا الناس وصلاح الأمة.
يقال أن الدكتور شكيب خليل سيكون له دور في المرحلة القادمة ما مدى صحة هذه التسريبات ؟
الدكتور شكيب خليل رجل دولة بكل المعايير خدم الجزائر بكل تفاني واخلاص مثله مثل كل الغيورين الشرفاء الذين خدموا هذا الوطن.
شكيب خليل :
شكيب خليل رجل دولة وخبرة اقتصادية كبيرة يمكنه ان يقدم الكثير لهذا الوطن
عبد الرزاق مقري :
عبد الرزاق مقري سياسي ماكر ككل السياسين يناور هنا وهناك.
سعيد بوتفليقة:
رجل محترم من عائلة طيبة كريمة وأنا اعتبره شخصية علمية تستحق الاحترام .
محمد عيسى:
وزير فاشل فاشل لم يعرف القطاع افشل منه ….و وصل بالقطاع إلى الهاوية.
نورية بن غبريت :
يمكن ان تصلح وزيرة في قطاع اخر أما التربية فلا تصل إلى اي نجاح لان قناعتها تتنافى مع أهداف وزارة التربية الوطنية
كلمة ختامية :
اسأل الله لكم التوفيق والسداد لموقعكم خبر برس الموقر الذي نرجو ونأمل ان يكون منبرا إعلاميا مميزا لا يحيد على الحقيقة ولا يخشى في الله لومة لائم ومن خلاله إلى شخصكم الكريم ان تكون حصنا منيعا للوطن ورجاله وصوتا مدويا مدافعا على الضعفاء والمستضعفين في جزائر واحدة موحدة شعبها العربي المسلم الطواغ إلى مستقبل زاهر و واعد فخور بشبابه خيرة أبناء هذه الأمة .
حوار خاص بموقع خبر برس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق