المجهر

10 سنوات على إغتياله ..ملف علي التونسي ماذا بعد ؟

خبر برس – الجزائر: تمر اليوم الذكرى العاشرة على إغتيال المدير العام للأمن الوطني السابق علي تونسي فذات 25 من شهر فيفري من السنة العاشرة بعد عام ألفين أردت رصاصات “مقربة” العقيد التونسي قتيلا سابحا في دمه في ظروف ظلّت محل غموض وتساؤل لغاية اليوم .

وسجن مساعده “شعيب ولطاش” وحكم عليه بالإعدام بعد أن إعترف ، بقتل مديره ولكن تراجع فيما بعد وقال أنه بريء من دمه حسب مانقلته الصحافة الوطنية خلال السنوات القليلة الماضية فهل ستفتح العدالة ملف التونسي مرة أخرى،  في خضم هذه الأحداث الكبرى التي غيّرت مسار المشهد السياسي في الجزائر .

وخصوصا أن العقيد تونسي كان من بين أقوى الرجال في المنظومة السابقة فيكف يمكن لمساعده أن يقتله بتلك الطريقة دون أي خلفيات غابت تفاصيلها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق