طليبة يسقط ويحرج منتقدي القايد

طلب وزير العدل برفع الحصانة البرلمانية عن نائب جبهة التحرير الوطني بهاء الدين طليبة بعد سلسلة من الحملات الإعلامية التي ربطت بينه وبين قائد أركان الجيش الجزائري القايد صالح، نقطة تحول في مسار العدالة الجزائرية، ورد قوي على منتقدي القايد!

طليبة المنسوبة إليه قضايا فساد كثيرة، سيمثل أمام القضاء الجزائري بعد تجريده من الحصانة البرلمانية بعد أيام، ورغم القرابة الحاصلة بينه وبين القايد صالح حسب ما يتداوله نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي (بغض النظر عن صدقها) إلا أن نهايته كبقية واجهات العصابة الإعلامية والسياسية سقط أو أوشك على السقوط، وهنا يؤكد (المنجل) ألا أحد سينجو منه بما اقترفته أيديه زمن بوتفليقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق