المحكمة العسكرية على موعد مع التاريخ لمحكمة العصابة

خبر برس – من المنتظر أن تنطلق اليوم الإثنين ، المحاكمة العسكرية لكل من شقيق رئيس الجمهورية المستقيل السعيد بوتفليقة وقائد المخابرات السابق توفيق ، وكذا الجنرال طرطاق ووزير الدفاع السابق خالد نزار وإبنه لطفي وبن حمدين وزعيمة حزب العمال لويزة حنون، أين سيتم متابعتهم بتهم المساس بسلطة قائد تشكيلة عسكرية على رأس التهم لرموز النظام السابق ، بعد أن سبق وأن صدر أمر من المحكمة العسكرية بالقبض الدولي على كل من خالد نزار وإبنه لطفي وبن حمدين صدر بحقهم أمر بالقبض الدولي، والذين لا يزالون في حالة فرار بالخارج، حيث ستكون المحكمة المذكورة على موعد مع التاريخ لمحكمة أفراد العصابة الذين أرادوا الإنقلاب على سلطة قائد الجيش وإدخال البلاد في الفوضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق